facebook twitter googleplus instgram rss

هناك إله _ أنتوني فلو

د.ك4.000

بعد أكثر من خمسين عاماً قضاها في الإلحاد والدفاع عنه والتصنيع فيه، حتى أنه صنف من اشرس الملاحدة، وشكلت كتبه ومقالاته حجر اساس فكري للملحدين الحاليين، يعود مجدداً فيلسوف الأديان البريطاني الشهير ومدرس الفلسفة في جامعات اوكسفورد وأبردين وكيلي وريدنج ويورك (أنتوني فلو) بعد أن بلغ من العمر واحدا وثمانين عاما، ليعلن انه الآن يؤمن بوجود الإله بدافع من البراهين العلمية. ا في حدث يعتبر من اقوى الصدمات التي أثرت على مفكري الإلحاد ومنظريه، لدرجة أن كاهن الإلحاد الأشهر (ريتشارد داوكينز) يقول في أحد محاضراته عن | فلو: لقد كان ذات يوم، فيلسوفاً عظيماً.. ولكن الآن، وبعد أن أمن بوجود الإله، وأعلن أن قضية أولية العالم، قضية خاسرة أمام المعطيات العلمية الحديثة، وأن قوانين الطبيعة المتناهية في الدقة لابد لها من كاتب، وأن التطور الدارويني لم يكن ليصمد أمام أدلة الكيمياء الحيوية، والتي تثبت أن الخلية كانت تمثل صندوقا أسوداً لداروين لم يعلم عنه شيء يذكر، وأن آليات عمل DNA وتشفيره وترجمته تتطلب وجود مصمم ذكي، وأن الحل الديني لمعضلة الشر؛ هو الأكثر عقلانية ومنطقية، بعد أن أعلن «الفيلسوف العظيم، عن كل ذلك، من الطبيعي جدا أن لا يستمر داوكينز – فضلا عن بقية منظري الإلحاد الجديد في اعتباره كذلك.

التصنيف:

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “هناك إله _ أنتوني فلو”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

×

مرحبا

اضغط على اسم موظف الدعم ليتم بدء المحادثه واتس اب او يمكنك التراسل عبر الايميل انت كنت لا ترغب في استماعل واتس اب info@kw-bookstore.com

× هل لديك استفسار او طلب ؟