facebook twitter googleplus instgram rss

ليس الماء وحده جواباَ عن العطش _ أدونيس

د.ك3.000

كانت قَصَّابين آنذاك تتمدّد وتتنهد… بين ماءٍ يكاد ان ينضبَ، وحَقْلٍ لا يكاد أن يثمر حتّى ما يُساوي… تعبَ زَرْعهِ وحَصاده… قُبيلَ الغروب، كانت أصواتُ العَنادِلِ تملأ أرجاء بيتنا… بموسيقى خضراء… وكان البيت، فيما يسمعُ… يَصعد سُلّم الفَرح، مُرتطِماً بسقف الحزن… كان أبي يزور أصدقاءه في القرى… يسير حاملاً عصاه المقوسة الرأس، وراءَ ظهره… كنت أسرحُ بصري في خطواته… إلى ان تُصبح ضباباً…

التصنيف:

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “ليس الماء وحده جواباَ عن العطش _ أدونيس”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

×

مرحبا

اضغط على اسم موظف الدعم ليتم بدء المحادثه واتس اب او يمكنك التراسل عبر الايميل انت كنت لا ترغب في استماعل واتس اب info@kw-bookstore.com

× هل لديك استفسار او طلب ؟