facebook twitter googleplus instgram rss

عندما التقيت عمر بن الخطاب : متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارآ ؟! – أدهم شرقاوي

د.ك3.500

كان في السادسة و العشرين من عمره عندما أصابته صل الله عليه وسلم في قلبه : ( اللهم أعز الإسلام بأحب الرجلين إليك ، عمر بن الخطاب أو عمرو بن هاشم ) هكذا بدأت الحكاية ، دعوة جذبته من ياقه كفره إلى نور الإسلام ، وانتشلته من مستنقع الرذيلة إلى قمة الفضيلة . . .

5 متوفر في المخزون

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “عندما التقيت عمر بن الخطاب : متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارآ ؟! – أدهم شرقاوي”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *