facebook twitter googleplus instgram rss

إحدى عشرة دقيقة – باولو كويلو

د.ك5.000

حتى أكتب عن الجنس كان علي أن أفهم لماذا دُنس إلى هذا الحد”. البطلة ماريا جاءت من شمال. شرقي البرازيل، تحمل معها من سن المراهقة حزناً عارماً. إنها شابة جميلة كان باستطاعتها أن تتزوج بسهولة ، لكنها لم تكن ترغب في ذلك قبل أن تحقق حلمها برؤية ريو دي جانيرو . ثابرت على ادخار المال طوال سنتين ، لترحل من ثم ، متوجهة إلى تلك المدينة الشهيرة وعلى شاطي كوباكابانا ، تجتذب ماريا انتباه رجل أعمال سويسري ، دعاها فيما بعد ، لمرافقته إلى أوروبا ، ووعدها بأن يجعل منها نجمة ولأن ماريا كانت دائما على استعداد للمجازفة انتقلت معه إلى جنيف وفي يدها عقد موقع . لو قرأته بعنابة ، لكانت لاحظت العقدة المخفية فيه لقد ألزمت نفسها بالعمل مقابل أجر بخس ، كراقصة في ناد ليلي ، ولم يطل بها الأمر حتى أصبحت عاهرة. يقول كويلو لا أدعي أن كتابي دراسة للدعارة . حاولت أن أتجنب تماما الحكم على الشخصية الرئيسية بسبب خيارها آن ما بثیر اهتمامي حقا هو الطرق المختلفة التي يقارب بها الناس موضوع الجنس.

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “إحدى عشرة دقيقة – باولو كويلو”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

×

مرحبا

اضغط على اسم موظف الدعم ليتم بدء المحادثه واتس اب او يمكنك التراسل عبر الايميل انت كنت لا ترغب في استماعل واتس اب info@kw-bookstore.com

× هل لديك استفسار او طلب ؟