facebook twitter googleplus instgram rss

أحوال المصطفى (صلى الله عليه وسلم) _ محمد صالح المنجد

د.ك7.000

بلغ نبينا محمد(صل الله عليه وسلم) الغاية القصوى من الكمالات البشرية ، وحاز المقام الأسمى من الأخلاق الإنسانية ، فكان عبدا كريما ، رؤوفا رحيما ، خاشعا لله ، متواضعا بين الناس ، يخصف نعله ، ويخيط ثوبه ويحلب شاته ، ويخدم تفسة . يجلس إلى الناس ، ويختلط بهم ، حتى لا يكاد يعرف من بينهم ، فيحدثهم ، ويعظهم ، ويأمرهم ، وينهاهم وربما ضاحكهم ، ومازحهم ، ولاطفهم وكان كغيره من البشر ، يحب ويبغض ، ويرضى ويسخط ، ويفرح ويحزن ، ويضحك ويبكي ، ويتذكر وينسى . وكان يناظر ويحاور ، ويقيم الحجة باللسان الفصيح والبرهان القاطع ، ومع ذلك فهو يصبر على المحجوج ويصغي للمخالف ، ويحتمل من الناس أذاهم . وكان يغضب ويعتب ، ويعزز ويؤدب ، ويعاقب ويحفز . وله محبوباته ومرضياته ، ولديه همومه واهتماماته وعنده ما يشغله وذكرياته .

التصنيف:

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “أحوال المصطفى (صلى الله عليه وسلم) _ محمد صالح المنجد”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

×

مرحبا

اضغط على اسم موظف الدعم ليتم بدء المحادثه واتس اب او يمكنك التراسل عبر الايميل انت كنت لا ترغب في استماعل واتس اب info@kw-bookstore.com

× هل لديك استفسار او طلب ؟